Tuesday, June 4, 2013

ليتهم رجالا


  الا ليت اللحى كانت حشيشا      فنعلفها خيول المسلمينا
يطيلون اللحى ويقصرون الجلالبيا  وفى الزحف يولوا مدبرينا
  انتظرنا اللحى تأتى رجالا              يحررونا من غاصبينا
  فأتت اللحى بأشباه الرجالا      أمسوا واصبحوا هم غاصبينا
  لم تأتى اللحى بصلاحا               يحرر قدسنا من غاصبينا
  ولكنها أتت بمرسيا              ليته يعرف حقوق المواطنينا
  وقال معى أخوانا          فعرفناهم ليسوا اخوانا ولا مسلمينا
  جزاكم الله عنا شرا                  وارحنا منكم اجمعينا
  تنحوا عنا فأقعدوا بعيدا            أرا ح الله منكم العالمينا
Post a Comment