Friday, June 1, 2018

هل ممكن احياء اللغات المصرية القديمة من خلال الانترنت؟!.


  • لن اسرف كثيرا فيما يقال عن أن مصر تمتلك الكثير من عناصر ما يسمونه القوة الناعمة لأن هذا الكلام قتل بحثا لكن دعونا نأخذ جزءا من تلك القوة فى مجال اللغات فبخلاف سحر اللغة العربية العامية المصرية التى تعتبر مفهومة من المحيط للخليج بعكس لهجات اللغة العربية الأخرى ، فإن مصر تمتلك ثلاث لغات اخرى قديمة غير مستعملة سوى فى مجال البحثى وهى :
  • اللغة الهيروغليفية.
  • اللغة القبطية.
  • اللغة النوبية.
  • ترى هل من خلال الانترنت نستطيع احياء هذه اللغات؟
  • ان ما اتاحته منظمة عناوين الانترنت ICANN) ) من اسماء المجال الدولى IDN)) يتيح لمصر ان تحيي هذه اللغات مرة أخرى ، بل من الممكن ان يتم جنى ارباح من خلال هذا الاحياء فكثير من الشركات قد تتجه ان يكون لها عناوين باللغة الفرعونية او كثير من المغرمين باللغة المصرية القديمة او المغرمين بمصر يحبون أن تكون لديهم عناوين باللغة الهيروغليفية بل من الممكن تسويق ذلك مع السائحين فى مصر.
  • كذلك أن احياء اللغة القبطية يتم الآن على نطاق ضيق من خلال الكنيسة القبطية التى تقوم بتدريس اللغة داخلها للاستخدام فى الطقوس الكنسية ولدى الكنيسة ما يقرب من الفى كنيسة مصرية بالداخل من الممكن أن تكون عناونينهم على الانترنت باللغة القبطية القديمة كذلك عناوين الجمعيات القبطية المصرية حول العالم والظهير القبطى العالمى فى حد ذاته هو قوة مصرية خاصة تنتظر خدمة بلدها واحياء اللغة قد يبرز دور الكنيسة القبطية المصرية وكرسيها الرسولى وقد يكون دورا روحيا اخر لمصر.
  • اما بالنسبة للغة النوبية فإنه ليس سرا أنه خلال حرب اكتوبر تم استخدام اللغة النوبية كلغة شفرات تراسلية اثناء الحرب هذا وفقا لما ادلى به قادة اكتوبر انفسهم ، واحياء اللغة من خلال (IDN) سوف يعطى بعدا جديدا للعائلة المصرية ويساهم فى وضع الاحلام النوبية داخل الاطار المصرى.
  • هل هناك من يفكر فى جدوى ذلك اقتصاديا وعلميا من خلال تلك القراءة وليس سرا أن لدينا دولة لم يمر على انشاءها الكثير واحيت لغة ميتة كما احيت وطنا زائفا على حساب وطن حقيقى وشردت شعب مقابل حقوق تاريخية مزعومة ونحن لدينا التاريخ وعبقرية الجغرافية وكثير من القوى الناعمة فهل نجد من يستخدمها؟!.
Post a Comment